?>
رياضة

اللياقه البدنيه : العناصر والأنواع والفوائد

اللياقة البدنية هي أمر مهم للغاية للجسم، حيث تعزز صحة الفرد على المستوى الجسدي والنفساني والاجتماعي، فالأفراد الذي يمارسون النشاط البدني يعززون صحة القلب، والرئة، والعظام، كما يقللون من مخاطر الإصابة بالقلق وإكتئاب، لذلك اليوم سنتحدث عن كل معلومات اللياقه البدنيه.

مفهوم اللياقة البدنية

اللياقه البدنيه

اللياقة البدنية يتم تعريفها بأنّها قدرة الشخص على ممارسة أنشطته اليومية بأفضل أداء من التحمّل والقوة، وكذلك قدرته على تحمّل الإجهاد والضغط والمرض، وجدير بالذكر أنّ مفهوم اللياقة البدنية لا يشمل القدرة على الركض السريع، أورفع الأوزان الثقيلة.

هاته الصفات لا يمتاز بها إلا مجموعة معينة من الأشخاص ، بالرغم من دورها الكبير وأهميتها في تعزيز مستوى اللياقة البدنية، كما أنه من الضروري المحافظة على مستوى جيد من اللياقة البدنية.

أنواع اللياقة البدنية

اللياقة البدنية تنقسم إلى ثلاثة أقسام أساسية، وهي كما يلي:

تمارين اللياقة الهوائية

اللياقه البدنيه

تمارين اللياقة الهوائية تعزز من صحة القلب والرئتين، والغرض من هذه التمارين هو رفع كمية الأكسجين التي تصل الى العضلات، ممّا يعطيها قدرة إضافية للعمل والتحمّل لفترة زمنية أطول، وكل نشاط بدني ينتج عنه رفع معدل ضربات القلب بعرف بأنه من تمارين اللياقة الهوائية.

تمارين العضلات

اللياقه البدنيه 3

من التمارين الرياضية التي تساهم في المحافظة على لياقة العضلات وقوتها نجد كل من تمارين المقاومة وكذلك تمارين الضغط، ومن الجدير بالذكر أن تمارين لياقة العضلات تنقسم إلى جزئين:

  • تمارين لياقة العضلات لرفع الأوزان الثقيلة

تصبح العضلات أقوى وأكثر قدرة وتحمل لأداء مهام أكبر مثل رفع الأوزان الثقيلة.

  • تمارين لياقة العضلات لتعزيز قوة التحمل

العضلات تصبح قادرة على العمل والتحمل لمدة أطول قبل الشعور بالإجهاد والتعب.

تمارين المرونة

اللياقه البدنيه

تأتي المرونة كنتيجة لممارسة الأنشطة البدنية، وفيها يحتاج الشخص لتدريب عضلاته على الارتخاء والشد، خاصة عند القيام بالتمارين الرياضية، ويجب شد العضلات وإرخائها ببطء وبانتظام لتجنب أية صعوبة أو إصابة قد تطرأ للعضلات نتيجة أداء الرياضة أو أداء أي نشاط آخر.


يساهم فهم أنواع اللياقة البدنية في تحديد أهداف اللياقة، ومن الجيد الوصول الى توازن بين أنواع اللياقة البدنية الثلاث، لأنّ كل نوع يرتكز على الآخر ويساعده.

اقرأ أيضا: تعرف على حساب الوزن المثالي

فوائد اللياقة البدنية

اللياقه البدنيه

اللياقة البدنية تعتبر من أهم العناصر التي تحافظ على صحة الأفراد، ويمكن لكل الأشخاص الحفاظ على لياقتهم البدنية بصرف النظر عن أعمارهم، أو حجمهم، أو مؤهلاتهم وقدراتهم الجسدية، ومن أهم فوائد اللياقة البدنية يمكن ذكر ما يلي:

  • تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية

تعتبر أمراض القلب والأوعية الدموية من عوامل الوفاة الرئيسية عبر العالم، ويُذكر بأنّ القيام ب 150 دقيقة من تمارين اللياقة الهوائية متوسطة الشدة في الأسبوع بانتظام يخفض من ضغط الدم وكذلك يحسّن من نسبة الكولسترول في الدم.

  • تقليل ارتفاع السكري

الرياضة تساعد في التقليل من مخاطر الإصابة بمرض السكري من الصنف الثاني، كما تقلص من ارتفاع مستوى السكر في الدم.

  • تقليل ارتفاع الكولسترول

اللياقة البدنية تقلل من الدهون الثلاثية ودهون الخصر المتراكمة والزائدة، وكولسترول البروتينات الدهنية، ويمكن أن يبدأ الأشخاص في اكتشاف فوائد اللياقة البدنية عند الالتزام بأداء النشاط البدني لمدة 150 دقيقة في الأسبوع بانتظام.

  • المساعدة في الحفاظ على الوزن

إضافةً إلى الحفاظ على النظام الغذائي الصحي، فإن ممارسة التمارين الرياضية تساهم في الحفاظ على الوزن الصحي، وتمنع الإصابة بالبدانة والسمنة، وللحفاظ على الوزن يتعين أن تتساوى السعرات الحرارية التي يستهلكها الشخص مع السعرات الحرارية التي يقوم بحرقها.

  • المساعدة في فقدان الوزن

عند الرغبة في فقدان الوزن يجب أن تكون السعرات الحرارية التي يحرقها الفرد أكثر من التي يتناولها.

  • المساعدة في الإقلاع عن التدخين

ممارسة الرياضة قد تسهل التوقّف عن التدخين عن طريق تقليل الرغبة الملحّة للتدخين، وتقليص الأعراض الانسحابية له، كما أنّ القيام بالرياضة يساهم في خسارة الوزن الذي يمكن أن يصبح لدى المدخّن بعد تركه للتدخين.

  • تعزيز الصحة النفسية والمزاجية

عند القيام الرياضة بشكل منتظم يُفرز الجسم مواد كيميائية تعمل على تحسين المزاج، وتعطي الفرد الشعور بالاسترخاء، كما أنّها تساعد في الحد من مخاطر الإصابة بالاكتئاب.

  • تقوية العضلات والعظام

أداء الرياضة بشكل منتظم يساعد الأطفال والمراهقين في بناء العظام القوية مستقبلا، كما تحد الرياضة من تقلص كثافة العظام مع التقدم في السن، وتعمل على رفع مستوى الكتلة العضلية والمحافظة عليها.

  • تحسين نوعية النوم

ممارسة التمارين الرياضية تساعد على النوم بشكل أسرع والاستمرار في النوم المتواصل في الليل.

  • تقليل مخاطر الإصابة ببعض أنواع السرطان

التمارين الرياضية تساعد في تقليل خطر الإصابة بعدة أنواع من السرطان التي قد تصيب المثانة، الثدي، القولون، المريء، الكلى، الرئة، المعدة وبطانة الرحم.

  • تقليل مخاطر السقوط لدى كبار السن

أداء التمارين متوسطة الشدة مثل؛ تمارين التوازن، التمارين العضلية، التمارين الهوائية يساهم في تقوية العضلات، وهكذا يمكن الحد من مخاطر السقوط لدى كبار السن.

  • تعزيز مهارات التعلّم والتفكير مع تقدم السن

ممارسة التمارين الرياضية يمحفز من إنتاج المواد الكيميائية والبروتينات التي تزيد من وظيفة وصحة العقل.

  • زيادة القوة البدنية والقدرة على التحمّل

مع مرور الوقت، ممارسة التمارين الرياضية تساهم في أداء الأنشطة اليومية بشكل أسهل.

  • خفض مستويات التوتر

اللياقة تساعد في تقليل التوتر الناجم عن مشاغل وضغوطات الحياة اليومية المختلفة في سواء في العمل والمنزل.

عناصر اللياقة البدنية

اللياقه البدنيه

اللياقة البدنية تتكون من مجموعة من العناصر الأساسية، هذه العناصر يرتكز عليها مدربو اللياقة البدنية من أجل الوصول إلى اللياقة البدنية المكتملة، وهي تتمثل في ما يلي:

  • الرشاقة: القدرة على تعديل وتغيير أوضاع الجسم بشكل سريع.
  • المرونة: القدرة على القيام بالحركات لأقصى مدى.
  • التحمل: الاستمرار في الأداء ومقاومة الإرهاق والتعب.
  • السرعة: القدرة على أداء حركات من نفس النوع بشكل متكرر في أقل زمن.
  • التوازن: الحفاظ على ثبات الجسم في وضعيات معينة مثل المشي على القدم.
  • القوة العضلية: مدى قدرة عضلاتك على مكافحة ومواجهة المقاومة الخارجية.
  • التوافق العضلي والعصبي: قدرة تحريك أكثر جزء في جسمك في اتجاهات مختلفة في نفس الوقت.

مراحل ممارسة النشاط البدني

  1. المرحلة الأولى: هي مرحلة لاكتساب اللياقة البدنية، وتدوم ما بين 4 –6 أسابيع من النشاط البدني.
  2. المرحلة الثانية: هي مرحلة تحسين وتطوير اللياقة البدنية، وتستمر هذه المرحلة ما بين 4–6 أسابيع، يتم فيها تعزيز شدة النشاط البدني.
  3. المرحلة الثالثة: هي مرحلة الحفاظ على مستوى اللياقة البدنية، إذ يتم في هاته المرحلة الإبقاء على مستوى اللياقة البدنية للشخص.

إرشادات عامة لممارسة النشاط البدني بشكل منتظم وآمن

اللياقه البدنيه
  • ممارسة النشاط البدني بشكل منتظم لتعزيز مستوى اللياقة البدنية.
  • استعمال الأدوات والمستلزمات التي ناسب الحماية مثل:
    1. استعمال خوذة.
    2. وسادات الركبة والكوع.
    3. نظارات واقية في حالة قيادة الدراجة الهوائية.
  • وضع أنشطة تلائم أهدافك الصحية ومستوى اللياقة البدنية.
  • التدرج في زيادة مستوى النشاط والرفع منه مع مرور الوقت.

أهمية اللياقة البدنية للفرد

  • تساعد الشخص في تكوين الشخصية، وتطوير قيمه الاجتماعية والأخلاقية المحمودة مثل الروح الرياضية والتعاون، والانضباط، والنظام.
  • تساعد الأشخاص على تحسين الصحة، والوصول الى الجسم المتناسق والقوام الجميل، وتجنب مشكلة السمنة، والجهاز العضلي، والقلب.
  • تساعد الشخص على التعبير عن نفسه واكتشاف مواهبه، والتحكّم في انفعالاته، وتساعده أيضا على الرفع من الثقة بالنفس لديه وتكوين شخصية متّزنة تعتمد على النفس، ومتكاملة على المستوى النفسي، والشعور بالرضا عن النفس.
  • تساعد الشخص على تنمية مهارات عقله؛ لأنّ الأنشطة الرياضية تساهم في تنشيط العقل وتوسيع مداركه ، كما تساعد في التفكير والتحليل والإدراك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى